أضرار الصابون

8 مواد كيميائية تسبب أضرار الصابون الصناعي، انتبه عند الشراء!

تهتم جميع النساء بنضارة بشرتها واختيار منتجات البشرة بعناية، لكن هل فكرتي يوما أن بعض المنتجات قد تؤذي بشرتك؟ نعم سيدتي؛ فبعض المنتجات تضر بشرتك بطريقة خفية لاحتوائها على المواد الكيميائية الضارة. 

وأشهر مثال على ذلك بعض منظفات البشرة مثل الصابون، نتعرف سوياً عزيزتي في هذا المقال على أضرار الصابون الصناعي، ومكوناته الضارة.

لا تقتصر أضرار الصابون على بشرتنا فقط؛ إذ يمتص الجلد هذه الكيماويات الضارة والتي بدورها تنتشر عن طريق الدم لباقي أعضاء جسمنا، مسببة اضطرابات الهرمونات، وبعض الحساسيات، وتؤثر على الصحة الإنجابية، وتزيد من احتمالية الإصابة ببعض السرطانات.

 

مكونات الصابون الكيميائية الضارة

تجدين في هذا الجزء من المقال قائمة بأشهر المواد الكيميائية الضارة؛ حتى تتجنبيها أثناء اختيارك للصابون.

   1. العطور:

 تستخدم شركات الصابون هذه الكلمة العذبة لتخفي الكثير من المواد المجهولة، ولا تفصح عن تركيبها الكيميائي الدقيق وتكتب فقط في المكونات يحتوي على العطر.

 قد يكون هذا العطر مجموعة من المواد الكيميائية غير المصرح بها، خصوصاً المواد المضافة لإكساب الصابون عطراً يدوم طويلا.

   2. البارابين: 

يشتهر استخدامه في الكثير من مستحضرات التجميل كمادة حافظة؛ لتُطيل من مدة صلاحية المنتجات.

 تكمن مشكلة البارابين في كونه يشبه هرمون الإستروجين، وبمجرد استخدامه يُمتص من خلال الجلد.

 وحينئذ يعتقد الجسم خطأ أن معدلات الإستروجين مرتفعة؛ مما يسبب اضطرابات في الإفراز الطبيعي له.

 يتسبب ذلك في عدد من المشاكل الصحية للإناث خصوصاً في فترة البلوغ، وقد يؤدي للإصابة بأورام الثدي.

   3. الكبريتات: 

تستخدم هذه المادة لإنتاج رغوة الصابون.

 ونذكر من أشهر الكبريتات المستخدمة: كبريتات لوريل الصوديوم، وكبريتات لوريث الصوديوم.

 ومن المعروف عنها أنها مواد مهيجة للعين والجلد والرئة.

 كما أنها تجرد الجلد من زيوته الطبيعية؛ مسببة الحساسية والحكة والأكزيما. 

لذا تعتبر من أكثر المكونات المتسببة في أضرار الصابون.

   4. التريكلوسان:

 عادة ما تستخدم في الصابون المضاد للبكتيريا.

 بينما أثبتت الدراسات الحديثة أنها تساعد على ظهور فصائل جديدة من البكتيريا المقاومة للمضادات الحيوية.

 كما أنها تنتج مادة الديوكسين؛ وهي مادة مسرطنة.

 لكن الخطير في الأمر، أن مادة الديوكسين تُفرَز بكميات كبيرة في لبن الأم، متسببة في تدمير الغدد الصماء ولاسيما الغدة الدرقية.

   5. الفورمالديهايد: 

تُضاف للصابون لمنع نمو البكتيريا به، ولكنها تسبب الكثير من أضرار الصابون.

إذ أثبتت الدراسات الحديثة -وفقاً للوكالة الدولية للمواد المسرطنة- ارتباطها الوثيق بسرطان البلعوم والفم.

 كما أنها مادة مهيجة تسبب حساسية العين والجلد، وتضعف الجهاز المناعي.

   6. البنزويل بيروكسايد:

 تستخدم هذه المادة في الصابون المخصص لعلاج حب الشباب.

 وغالبا يحتوي الصابون عليها بتركيزات بسيطة مثل 2.5 بالمئة أو 5 بالمئة فقط.

 وتسبب جفاف شديد بالجلد والشعور بالحكة.

 لكن في حالة كنتِ تعانين من بشرة حساسة؛ قد تتسبب البنزويل بيروكسايد في حروق سطحية للجلد، وتقشيره مع حكة شديدة، وتورم مزعج.

 وجدير بالذكر أن هذه المادة مصنفة عالميا أنها مادة مسرطنة وضارة بالصحة.

   7. الألوان الصناعية:

أضرار الصابون
أضرار الصابون

 تستخدم الشركات المصنعة للصابون ألوان صناعية جذابة لزيادة المبيعات وجذب الجمهور. 

ومن المعروف أن هذه الألوان مهيجه للعين والأغشية المخاطية.

 لذا توخي الحذر عزيزتي عند استخدام الصابون الصناعي مع أطفالك.

   8. الصودا الكاوية: 

 تبرر الشركات المصنعة استخدام الصودا الكاوية، بأنها تتفاعل مع الزيوت أثناء التصنيع منتجة الجلسرين، وهو منتج آمن على الجلد.

 لكن المشكلة في عدم وجود رقابة كافية لفحص المنتج للتأكد من عدم وجود أية صودا كاوية لم تتفاعل مع الزيوت.

 إذ في حالة وجودها دون تفاعل تعمل كمادة حارقة للجلد.


فكري معي عزيزتي ماذا يحدث في صحتنا، نتيجة استعمال الصابون الصناعي يومياً لفترات طويلة، مع تراكم تلك المواد الكيميائية الضارة! 

لذلك يعد التخلص من الصابون الصناعي الخطوة الأولى لحمايتك وحماية أسرتك، وضمان صحة أفضل.

ولا يمكننا إجبار مصانع الصابون على تغيير مكوناتها واستبعاد كل تلك المواد الكيميائية الضارة. 

لكن يمكننا أن نُعيد النظر في اختياراتنا وشراء الصابون الطبيعي تماما، وبذلك نتخلص من كل أضرار الصابون المذكورة.


يمكنِك الآن الحصول على مجموعة متنوعة من الصابون الطبيعي المُصنعة بعناية لتناسب جميع أنواع البشرة.

 بالإضافة لعلاج  بعض مشاكل البشرة المختلفة، مثل الصدفية والالتهابات والبثور، وأيضاً تفتيح المناطق الداكنة والسمراء بالبشرة.

مما يجعلها مثالية للاستخدام اليومي لكِ ولأسرتك.

احصلي عليها الآن بأفضل سعر.

 

المصدر الأول: هنا

المصدر الثاني: هنا

المصدر الثالث: هنا  

4 أفكار عن “8 مواد كيميائية تسبب أضرار الصابون الصناعي، انتبه عند الشراء!”

تم إقفال التعليقات.

انتقل إلى أعلى