صابون مغربي

صابون مغربي مع زيت الأرغان الأصلي أفضل مرطب للجلد

صابون مغربي هو منتج الأناقة والجمال، يقبل على استخدامه النساء والفتيات وذلك لأنه يحقق نتائج مبهرة في العناية بصحة الجلد، يعمل على تنظيف البشرة بعمق ويرطبها، يزيل الحبوب والبثور ، نتيجته تظهر من أول استخدام، لأنه يقشر الخلايا الميتة ويترك الجلد ناعم وأملس وأكثر إشراقًا ولمعانًا، يتكون من عناصر طبيعية تحافظ على نضارة البشرة وتغذيها وتحافظ على نضارتها لفترات طويلة.

افضل صابون مغربي للتبييض

الصابون المغربي هو واحد من أهم مكونات الحمام المغربي الذي يعتبر من الطقوس الأساسية للعناية بالبشرة.

يتم تصنيع هذا الصابون من مكونات طبيعية نقية على رأسها زيت الزيتون. مع إضافة زيوت ومواد طبيعية أخرى تجعله أفضل صابون كريمي يمكن استخدامه في روتين العناية بالبشرة. لأنه لا يحتوي على عطور أو كيماويات.

 من أهم فوائده أنه يساعد على تفتيح البشرة وتبييضها، لأنه يعمل على تقشير الخلايا الميتة وينشط الدورة الدموية  للجلد وبالتالي تصبح البشرة أكثر جمالاً، يحسن مظهر الجلد ويعالج جميع مشكلاته.

أضرار الصابون المغربي

صابون مغربي أصلي من حوافل له الكثير من الفوائد والمميزات، لأنه غني بالمعادن والفيتامينات المفيدة للبشرة خاصة فيتامين أ، وهـ.

كما يحتوي الصابون على أحماض أمينية تجعل البشرة لامعة أكثر صحة، يطلق عليه اسم الصابون الأسود لأنه يتكون من الزيتون الطبيعي المهروس جيداً، مع إضافة عناصر طبيعية كثيرة، أهمها الجليسرين المعروف بقدرته على علاج التشقق والجفاف، وزيت اللوز المرطب للبشرة، وماء الورد الذي يساعد على تفتيح الجلد وتقشيره، جميع هذه المكونات تساعد على تغذية البشرة وترطيبها، مع حمايتها من الأمراض الجلدية لأنه غني بمضادات الأكسدة الطبيعية.

 لذا فإنه لا مجال للحديث عن أي أعراض جانبية أو أضرار عند استخدام الصابون المغربي الأصلي، لأنه لا يحتوي على مكونات تسبب الحساسية أو تهيج للبشرة، مما يجعله مناسب للبشرة الحساسة.

أنواع الصابون المغربي الأصلي

صابون مغربي بمكونات طبيعية مميزة يتوفر بعدة أشكال وأنواع، تختلف باختلاف مكوناتها الإضافية، مثل زيت اللوز وزيت الزيتون وزيت النخيل.

كما تحتوي بعض الأنواع على أعشاب طبيعية وزبدة الشيا وعسل النحل وزبدة الكاكاو.

 ومن أشهر الأنواع المتاحة الصابون المغربي الأسود. يتميز بلونه القاتم. ويحتوي على خلاصة الزيتون الأسود مع الجليسرين.

وهي مكونات قادرة على ترطيب البشرة بعمق.

صابون مغربي بلدي

الصابون المغربي يصنع في المغرب . ويكثر استخدامه في دول كثيرة، وسبق القول أنه يحتوي على مكونات طبيعية تحقق الكثير من الفوائد للبشرة، وأهمها ما يلي: 

  • مرطب ممتاز للبشرة يجعلها أكثر نعومة.
  • يغذي البشرة لأنه غني بالفيتامينات والمعادن والأحماض الأمينية.
  • يطهر البشرة وينظفها ويزيل منها الأتربة والأوساخ.
  • يعمل على تقشير الجلد والخلايا التالفة.
  • يعالج جفاف البشرة ويجعلها ناعمة كالحرير.
  • يحمي البشرة من التجاعيد.
  • مناسب لجميع أنواع البشرة.
  • يمكن استخدام بشكل يومي لتنظيف البشرة.
  • يساعد على إزالة الشعر الزائد وتقليل ظهوره.
  • استخدامه مع الحمام المغربي يقلل التوتر ويوفر الاسترخاء.

صابون مغربي اصلي

الصابونة المغربية الأصلية تعرف بملمسها الكريمي الناعم .  ورائحتها المميزة ولونها القاتم القريب للون البني أو الأسود . كما يمكن التعرف عليها من خلال فوائدها الكثيرة في ترطيب البشرة وتغذيتها.

 يعالج الصابون حبوب الشباب . ويزيل التصبغات والنمش ويعمل على توحيد لون البشرة .  وحمايتها من العوامل البيئية التي تسبب لها الضرر والتلف، حيث يحمي الجلد من الآثار السلبية لأشعة الشمس.

طريقة  الاستخدام

 تستخدم على البشرة بعدة طرق لترطيب البشرة أو تقشيرها، حيث يتم تكوين رغوة من الصابونة على الجلد مع الليفة المغربية وذلك بطريقة دائرية مع التدليك اللطيف مع المياه الدافئة أثناء الاستحمام.

 يستمر في فرك الجلد لعدة دقائق بعدها يتم شطفه بالماء الفاتر، بعدها يتم وضع القليل من زيت الأرجان الأصلي من حوافل لمزيد من النعومة والترطيب.

الاستخدام المتكررة مرة على الأقل أسبوعيًا يساعد على تقشير الجلد وإزالة الخلايا الميتة وتنشيط الدورة الدموية، وبالتالي يمكن الحصول على بشرة وردية ناعمة خالية من العيوب.

يستخدم لجميع أنواع البشرة، حيث يعالج البشرة الجافة ويوفر لها ترطيب مضاعف من الزيوت الطبيعية، ويتعامل بقوة مع مشكلات البشرة الدهنية، حيث يزيل الرؤوس السوداء والحبوب والنمش والكلف، ويزيل الدهون الزائدة والأتربة والأوساخ.

يستخدم صابون مغربي للجسم والوجه بأمان تام، هو مضاد طبيعي للجراثيم والبكتيريا والفطريات.

يرطب البشرة بشكل مركز لأنه غني بزبدة الشيا وزيوت طبيعية كثيرة أهمها زيت الزيتون وزيت جوز الهند وزيت اللوز وغيرها من الزيوت التي تزيد من عوامل الترطيب للجلد وتمنحه الليونة المطلوبة.

يساعد على إعادة التوازن للبشرة  ويحميها من الالتهابات والطفح الجلدي والتهيج، لذا فهو يحميها من الأمراض مثل الصدفية والأكزيما.

يعمل على حماية الجلد من السرطان، لأن مضادات الأكسدة الموجود في الصابون يمنع نمو هذه الخلايا ويقضى على الجذور الحرة.

علاوة على دوره المهم في علاج الخطوط الناتجة عن اكتساب الوزن وعلامات التمدد بعد الولادة، كما يحمي البشرة من التجاعيد وعلامات الشيخوخة المبكرة.

 صابون مغربي أساسي من مكونات الحمام المغربي الشهير بفوائدة للجمال، يستخدم لعلاج الالتهابات والتجاعيد والخطوط، يرطب البشرة ويجعلها ناعمة، يزيل الخلايا الميتة ويعمل كصنفرة لتقشير البشرة وجعلها في تألق دائم ونعومة رائعة، يستخدم مع زيت الأرغان من متجر حوافل الذي يرطب البشرة بعمق بعد استخدام الصابونة.

اترك تعليقًا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Shopping Cart
انتقل إلى أعلى