مضادات الأكسدة للعناية بالبشرة

مضادات الأكسدة للعناية بالبشرة: فوائدها وأفضل أنواعها

إذا كان هناك جرعة سحرية يمكن أن تؤخر شيخوخة الجلد ويحميه من المزيد من الضرر، هل سوف تأخذ هذا؟ منذ سنوات كانت شركات التجميل للعناية بالبشرة تبحث عن “ينبوع الشباب”، وأصبح حالياً متاح هذا بفضل مضادات الأكسدة. وفقاً لأطباء الأمراض الجلدية في نيويورك، تعمل مضادات الأكسدة على حماية الجلد عن طري الحد من إنتاج الجذور الحرة، والتي يمكن أن تسبب تلف البشرة. لذلك، في هذا المقال سوف نتعرف على فوائد مضادات الأكسدة وما هى الأفضل للعناية بالبشرة.

الجذور الحرة ومضادات الأكسدة

تلعب الجذور الحرة دوراً مزدوجاً في الجسم، يمكن أن يكون مفيداً وضاراً. فالجسم ينتج الجذور الحرة للحد من الفيروسات والبكتيريا. ومع ذلك، فإن الكثير منها يؤثر على الحمض النووي والدهون والبروتينات التي يمكن أن تسبب الأمراض. هذه الجذور الحرة جزيئات صغيرة غير مستقرة وذو تفاعل قوي. وللحصول على الأستقرار، تهاجم الجزيئات المستقرة، مما يؤدي إلى تفاعل وإتلاف الخلايا السليمة. وعند وجود كميات زائدة من الجذور الحرة في الجسم، يسبب عدم التوازن بين إنتاج الجذور الحرة وقدرة الجسم على المقاومة أو إزالة السموم من الاثار الضارة التي تسببها.

ومن المعروف أيضاً أن العوامل البيئية مثل أشعة الشمس والتلوث ودخان السجائر والمواد الكيميائية السامة الأخرى تؤدي إلى زيادة وتكوين الجذور الحرة في الجسم. الشيئ الجيد، ومن خلال الدراسات تلعب مضادات الأكسدة دوراً هاماً في نظام العناية بالبشرة ويمكن أن يساعد في محاربة تلف الجذور الحرة.

أهم 5 فوائد لمضادات الأكسدة للبشرة

1- تساعد مضادات الأكسدة على تأخير عملية الشيخوخة

تعمل الجذور الحرة الضارة على تكسير الكولاجين، مما يعرقل من عملية الإصلاح الطبيعية للبشرة ويسبب الالتهاب، مما يجعلك تلاحظين الخطوط الرفيعة والتجاعيد والجلد المترهل وعدم توحيد لون البشرة. ومع استخدام مضادات الأكسدة يمكن في منع وتصحيح علامات الشيخوخة ومنح البشرة التوهج والشباب.

2- تساعد مضادات الأكسدة على منع حروق الشمس

مضادات الأكسدة لها خصائص مضادة للألتهابات، مما تمنع من حروق الشمس وتوفر حماية قوية ضد أضرار أشعة الشمس والضوء الاصطناعي.

3- إصلاح البشرة نفسها

الجلد الملتهب يعوق عملية تجديد البشرة. عن طريق الحد من الالتهاب، تسمح مضادات الأكسدة للبشرة بإصلاح نفسها وتصحيح الأضرار. يمكن لبعض مضادات الأكسدة، مثل فيتامين سي، أن تساعد على تحفيز إنتاج الكولاجين، وهو أمر حيوي لشباب البشرة.

4- تساعد مضادات الأكسدة على تفتيح لون البشرة

يمكن أن تؤدي الجذور الحرة والتعرض الزائد للشمس لحدوث تغييرات في إنتاج الميلانين في البشرة، مما ينتج عن هذا في ظهور البقع الداكنة ولون بشرة غير متساوي. تأتي مضادات الأكسدة في منع تصبغ الجلد.

5- مضادات الأكسدة للوقاية من سرطان الجلد

بعض مضادات الأكسدة مثل فيتامينات أ، ج، وهـ، لها خصائص مضادة للسرطان الجلد.

أفضل مضادات الأكسدة للعناية بالبشرة

إليك أهم مضادات الكسدة الأكثر شيوعاً والموجودة في منتجات العناية بالبشرة.

1- فيتامين سي

يُعتبر فيتامين سي هو المفضل لأطباء الجلدية، وهو أكثر مضادات الأكسدة الذي تقوم دراسات كثيرة بشأنه. بغض النظر عن فوائد فيتامين ج للبشرة، مثل زيادة إنتاج الكولاجين والتخلص من البقع الداكنة، لكن يزيل الجذور الحرة الضارة. يمكن أن نجد فيتامين سي في الكريمات المضادة للتجاعيد أو السيروم.

2- الريتينول ( فيتامين أ)

إذا كان هناك مكون واحد مضاد للشيخوخة ويمكن أن يعيد عقارب الساعة إلى الوراء للبشرة، فإن الريتينول المشتق من فيتامين أ، يمكن أن يحقق هذا. هذا المكون الفعال لديه القدرة على اختراق عمق الجلد بما يكفي لتحفيز إنتاج الكولاجين بشكل سريع ويجدد خلايا الجلد وإصلاحها. بالإضافة إلى يعمل على تنعيم البشرة وتحسين لونها والتحلص من الخطوط الرفيعة والتجاعيد. الريتينول هو مضاد قوي للأكسدة لمحاربة الجذور الحرة الضارة المسببة للشيخوخة المبكرة.

3- فيتامين هـ

فيتامين هـ هو أحد الفيتامينات الهامة وهو لديه وظائف عديده في جميع أعضاء الجسم، بما في ذلك الجلد. بغض النظر عن قدرته على نطاق واسع في تسريع عملية شفاء الجلد، لكن فيتامين هـ أحد مضادات الأكسدة القوية والذي غالبا ما نجده في كريمات الترطيب والمنتجات التي تستهدف بشكل خاص البشرة الجافة ولتقليل علامات التمدد.

4- ريسفراترول

resveratrol

مركب كيميائي نجده غالباً في قشور الفواكه مثل العنب والتوت والفول السوداني والشاي والنبيذ الأحمر. ريسفراترول مضاد للميكروبات ولديه القدرة على مكافحة السرطان. بالنسبة كعمله كمضاد للأكسدة، هذا المركب له علاقة بتعزيز نشاط المتيوكوندريا، الذي يعزز حياة الخلية لفترة أطول في الجسم.

5- coenzymeQ10 or coQ10

هذا الانزيم  وهو معروف بتأخير ظهور التجاعيد والشيخوخة المبكرة. تشير الأبحاث إلى أن الاستخدام الموضعي لهذا الانزيم كواحد من مضادات الأكسدة  يساعد في محاربة تلف الجذور الحرة والحفاظ على صحة خلايا البشرة. كما أنه يساعد على تحفيز انتاج الكولاجين، مما يساعد على تحسين مرونة البشرة وملمسها.

6- نياسيناميد

 Niacinamide

نياسيناميد والمعروف أيضاً بأسم فيتامين ب3، هو أحد مضادات الأكسدة القوية الذي يعمل على تحسين نسيج البشرة ولونها. كما أن يقلل من الخطوط الرفيعة والتجاعيد وفرط التصبغ. هذا الفيتامين لديه خصائص مضادة للالتهابات ويستخدم لعلاج لأمراض الجلدية مثل الوردية وحب الشباب.

7- بوليفينول

polyphenol

يمكن أن يساعد قطعة صغيرة من الشوكولاتة الداكنة في حماية البشرة! وهذا بفضل مادة البوليفينول. يمكن العثور على هذا المركب في الخضروات والشاي الأخضر والفواكه مثل التوت والعنب والشوكولاتة والنبيذ الأحمر. يحتوي على خصائص وقائية مضادة للألتهابات، ومضاد للأكسدة لمنع تلف الجلد الناجم عن الأشعة فوق البنفسجية. كشفت الدراسات أن استخدام الموضعي لمكونات غنية مثل البوليفينول يساعد على تحسين دفاع البشرة ضد الجذور الحرة، ويمنع الشيخوخة وسرطان الجلد.

8- فلافونويد

Flavonoids

مازال أطباء الجلدية في الولايات المتحدة الأمريكية وفي العديد من بلدان العالم يعطون أهمية لتضمين النباتات في العناية بالبشرة. تشير الدراسات غلى أن الفلافونويد، وهو أحد مضادات الأكسدة الموجود في الشاي الأخضر والأسود، ولديه القدرة على علاج الوردية، وتقليل الإلتهاب. كما أن هذه المادة تساعد في تأخير شيخوخة الجلد ومنع تدهور الكولاجين.

9- الجلوتاثيون

Glutathione

الجلوتاثيون هو أحد مضادات الأكسدة القوية الذي يساعد في اصلاح الخلايا وحماية الأعضاء الحيوية في الجسم مثل الكبد والكلى والمخ والجلد. إحدى أثاره الجانبية المعروفة على نطاق واسع هو في تبييض البشرة. يساعد الجلوتاثيون على إزالة السموم من البشرة وتقليل التجاعيد الخطوط الرفيعة، مما يمنحك بشرة ناعمة وأكثر شباب. كشفت أيضا بعض الأبحاث أن الجلوتاثيون يمكن أن يساعد في مكافحة أمراض الكبد عند استهلاكه عن طريق الفم.

المصدر:

https://www.dermstore.com/blog/how-to-get-smooth-skin/

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

انتقل إلى أعلى